كافة برامج إدارة الأعمال الجاهزة مقولبة وتمنحك أطناناً من الخصائص والإمكانيات، قد لا تحتاجها كلها ولكنك تضطر لسداد قيمتها كاملة. أو على النقيض من ذلك قد تحتاج بعض الخصائص أو التفاصيل الدقيقة التي لا يوفرها البرنامج فتضطر للتأقلم مع هو متاح وموجود.

ومن جانب آخر، فإن البرمجيات التي يتم بناءها بالكامل وفقاً لمتطلباتك تفتقر لعناصر هامة منها: سلامة العمليات فالمبرمج يجمع ما تخبره به دون أي اعتبار لمعايير الجودة، صحة العملية أو أي عناصر جانبية غير مرئية عندما تضع متطلبات العمل في البرنامج. وعنصر آخر يتمثل في جودة الكود البرمجي وخلوه من الأخطاء والثغرات الأمنية التي تحتاج إلى فترات اختبار طويلة نادراً ما يتم إجراؤها بالشكل الكافي من جانب المبرمج، ونادراً أيضاً ما يلتزم بإصلاح هذه الأخطاء متى تم اكتشافها في زمن مناسب.

كل هذا يجعل كروز الحل الأمثل للشركات في مصر، فهو من جانب يتمتع بأرضية صلبة وسنوات طويلة من الاختبارات والتحسينات التي تُضاف إليه على الدوام سواء من ناحية اختبار سلامة العمليات التي يقوم بها من حيث معايير الجودة أو من ناحية الكود البرمجي وعدم وجود أخطاء فيه، فيتفوق بذلك على كافة البرامج التي يتم بناءها بالكامل بما يتوافق مع متطلباتك.

كيف يعمل؟

تم بناء كروز ليشمل كافة العمليات المشتركة بين كافة المؤسسات على اختلاف أنواعها، على سبيل المثال: ستبقى كافة المستندات المحاسبية من فواتير وإيصالات القبض والدفع والتقارير المحاسبية المختلفة ثابتة. كذلك المخازن، المبيعات، المشتريات وغيرها الكثير من العمليات المؤسسية. كافة برامج إدارة الأعمال تقدم هذه المساحة المشتركة لكافة الشركات والمؤسسات على اختلاف أنشطتها وتباين أحجامها.

إمكانيات أكبر

يتعدى كروز الحدود التقليدية لبرامج إدارة الأعمال، ليصل إلى تفاصيل لم يلبها أي نظام آخر، فتجد أن كروز يملك نظام مراسلاته الداخلي الذي يغنيك عن برامج مثل Outlook أو Thunderbird، ونظام المحادثات الفورية الذي يسهل التواصل بينك وبين موظفيك، ويملك أيضاً تطبيق الهواتف الذكية الخاص به أيضاً لتتمكن من الوصول إلى بيانات العمل من أي مكان وتحت أي ظروف. ويتفوق على كل هذا قدرة كروز على إدارة عدة مؤسسات وفروع في قاعدة بيانات واحدة، الأمر الذي يجعلك قادراً على مراقبة أعمالك في كافة أنحاء الجمهورية دون الحاجة لاستخدام عدة نسخ من البرنامج، أو إنفاق مبالغ طائلة على البنية الرقمية التحتية.